كأس العالم للشركات الموسيقيه

عجّ عالمنا المعاصر بالكثير من الفعاليات العالمية مثل بطولة كأس العالم لكرة القدم والألعاب الأولمبية لألعاب القوى وسباقات الفورمولا1، لكن لم تحظَ الفعاليات الموسيقية الأكثر شهرة حول العالم اليوم بمسابقةٍ عالميةٍ تسمح لجميع الدول بالتنافس على الفوز بالكأس حتى يومنا هذا.

MUSIC WORLD CUP.

(Logo: http://photos.prnewswire.com/prnh/20160218/334891)

نقدّم لكم كأس العالم للموسيقى 2016 مسابقةً تسمح للفنانين غير المتعاقدون بتحميل مشاركاتهم الموسيقية باستخدام حواسيبهم أو هواتفهم الذكية من أيّ مكانٍ في العالم على الموقع الإلكتروني، يمكن لزوار الموقع الاشتراك ومتابعة المحتوى ومشاركته وتقييمه أيضاً، ليتأهل الفنانون من كلّ دولة ممّن يحصلون على أعلى نسبة تصويت من الجمهور إلى النهائيات، ويتمّ دعوتهم فيما بعد إلى المدينة المضيفة (عل حسب الشروط والأحكام). وقد تمّ إنشاء الموقع لتعزيز التفاعل المتبادل بين الفنانين والمعجبين، ولتفتح مجالاً أمام الفنانين للتعاون مع غيرهم من الفنانين الآخرين، كما تقوم بالترويج للعلامات التجارية وشدّ انتباه المعجبين، وتسمح للفنانين بتمثيل هذه العلامات، وتساعد الجهات الراعية في المساهمة بهذه الفعالية الاستثنائية، وتمكّن شركات الإنتاج الموسيقي من إيجاد المواهب الحقيقية، وتسمح لخبراء الموسيقى بدراسة الصيحات الجديدة في عالم الفنّ والوصول لفنانين مبدعين لا يمكن الوصول إليهم بالأحوال العادية، والأهمّ من ذلك كلّه أنّها تدعو العالم للاتحاد والتناغم عبر الموسيقى في ظلّ الظروف الراهنة التي تشهد ازدياداً في حدّة التوتر ومستويات النزوح والتشرّد حول العالم.

وفي هذه المناسبة، صرّح متحدثٌ باسم كأس العالم للموسيقى 2016 : “عملنا على إعداد هذه الموقع طوال العامين الماضيين، وقد بدأنا اليوم عملية تأمين الرعاة وخدمات البث والنقل عبر شبكات التلفاز والإنترنت، وقد حرصت جميع جهات البثّ عبر التلفاز أو الإنترنت على المشاركة في هذه الفعالية، عبر قيامها بنقل ستة حلقاتٍ رائعة مع النجوم المرشحين إقليمياً ومحلياً، بالإضافة إلى أربعة حفلات موسيقية رائعة ومباشرة، والتي يستطيعون بثّها في ذات الوقت الذي يحصلون فيه على عائدات من الإعلانات التجارية. كما شهدنا اهتماماً كبيراً من قبل الرعاة والعلامات التجارية حتى الآن، حيث ترغب العلامات التجارية بمساعدة الفنانين غير المسجلين للوصول الى النهائيات وتحسين مستواهم المعيشي، في الوقت الذي تحصد فيه هذه الفعالية أكثر من 1.5 مليار مشاهد”.

وسيحظى إطلاق كأس العالم للموسيقى بالكثير من الضجة الإعلامية، حيث استرعى اهتمام العديد من مشاهير الصف الأول حول العالم ممّن عبّروا عن رغبتهم بالمشاركة في هذا الحدث الهامّ، وعن ذلك قال المتحدث الرسمي: “سوف نعلن عن المدينة المضيفة وإطلاق الموقع خلال الأسابيع القليلة القادمة”.

تتوزع مقرّات فرق تكنولوجيا المعلومات والتسويق والرعاية والبث والإدارة التنفيذية الخاصّة بكأس العالم للموسيقى على عدة مدن، منها دبي ونيويورك ولندن وسنغافورة وبرلين.

 

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*